النباتات المنزلية منظرها جميل و أنيق فهي تلطف الجو في المكان الذي توجد فيه و تساعد على القضاء على الميكروبات  في الجو و تزيد من رطوبة الجو ، و فائدتها المنزلية تختلف بإختلاف نوعها و في السطور القليلة القادمة سوف نقوم بذكرطرق العناية و الاهتمام لبعض انواع النباتات و فائدتها.

أنواع النباتات المنزلية و فائدتها :

نبات العنكبوت : يعيش هذا النبات لفترات طويلة و يفيد في تنقية الهواء من ثاني أكسيد الكربون و الزيلين .

نبات الصبار : تساعد على تنقية و تنظيف الهواء و التخلص من البنزول الذي ينتج من مواد التنظيف و يوضع على شرفة المطبخ .

نبات البوتس : هذا النوع من البنات لا يعيش في الاماكن الي فيها ضوء لذا يمكن زراعته في جراش السيارة فهو لا يعيش في الأماكن المعتمة و يقوم بالتخلص من الفرومالديهايد الناتج من دخان السيارات .

نخيل الهواد : يعتبر من نباتات الظل لانه يعيش في أماكن ليس فيها اي ضوء و تعمل على تنقية الهواء .

زهرة الأقحوان : من النباتات التي تحب الضوء و تكون في حاجة الى أشعة الشمس و هي تقوم بتنقية الهواء.

طرق  العناية بالنباتات المنزلية :
– النبات يحتاج للري بالماء حيث تتباين احتياجات النباتات للماء من نبات إلى أخر كما يوجد أنواع من النباتات تحتاج الى الري يومياً و تمتص المياه بشكل سريع و يوجد نباتات لا تروى يومياً و يرجع هذا الى نوع النبات و حجمه سواء كان كبير أم صغير .

عمليّة الري مهمة يجب الاهتمام بها لانه إذا تم ري النبات بشكل غير مناسب  و كميات من الماء كثيره فانه قد يسبّب تلفها و بشكل خاص في الشتاء فتحتاج إلى كميات صغيرة من الماء و ايضا من الهام جداً الاهتمام بشكل كبير بالنباتات في فصول النمو و هي فصل الربيع و الصيف و الخريف .

–   الإضاءة مهمة للنباتات فعند زرع انواع من النباتات التي تحتاج للضوء الشديد فتوضع في أشعة شمس مثل البلكون أو الشباك حتى ينمو بشكل سليم و يتغذى بشكل طبيعي ، أما إذا اخترت العناية بنباتات الظل فلا يتعرض للشمس حتى لا يذبل و يموت ، و لكن يوضع في مكان داخل المنزل بعيداً عن أشعة الشمس ، و يوجد ايضاً نوع من النباتات تعيش في بيئة معتدلة أي توضع في الشمس بعض الوقت و من ثم ارجاعها في الظل المخصص لها .

– يجب إستخدام السماد بالكميات المناسبة لان فرط الاستخدام يؤدي الى التّلف و الضرر لها , فالسماد و التربة مهمين جداً للنباتات لذلك فان استخدام التربة الجاهزة افضل كثيراً لأنها تكون مخلوطة و معقمة و مُجهّزة للزراعة  و لا يوجد اي داع للاضافات عند الزراعة فيها . لان استخدام تربة من حديقة المنزل سوف تحتاج إلى تعقيم و تهوية و إضافة السماد لها حتى تكون صالحة و جاهزة لزراعة النباتات المنزلية , فالسماد مهم للنباتات حتى يكبر و ينمو و لكن بكميات مناسبة لنوع النبات حتى لا يذبل و يجف .

– يجب إختيار الإناء الذي يتناسب مع حجم و نوع النبات و الوعاء الذي يتم زرع  النبات فيه النبات ، لأن هناك نباتات تحتاج إلى وعاء كبير حتى تنمو و تكبر و نباتات تحتاج الى وعاء صغير كما انه من المهم جداً أن يحتوي الوعاء على الثقوب الهامة لتهوية التربة من الأسفل خاصة اذا كان الوعاء كبير الحجم . كما يفضل استخدام الأوعية الفخارية لزراعة النباتات فهي تعمل على ترشيح الماء الزائد عن حاجة النبات .

–  يفضل إستخدام التربة ذات النوع الجيد و المواصفات المحددة لأن تربة المزارع و الحدائق لا تناسب نبات الظل لأنه يحتوي على آفات و جراثيم تتكاثر بسبب درجات حرارة المنزل كما يمكن إستخدام التربة التي تكونت من أوراق الأشجار التي تدفن في الأرض حتى تتعفّن و يتم خلطها مع الرمل و السماد ، كما يمكن أيضاً إستخدام التربة الخاصة بالنباتات المنزلية التي تنمو في الظل  و يمكن الحصول عليها من المشاتل المخصصة لذلك ، و يمكن ملاحظة أوراق النبات حتى يتم التعرف على المشكلة التي تسببت في التلف و ظهور الشوائب على أوراقها .