يعاني الكثير من الناس حول العالم من إتباع انظمة رجيم قاسية و مع ذلك لا تؤدي إلى أي خسارة بالوزن و البعض الأخر يتبع أنظمة غذائية على امل خسارة الوزن و لكن ما يحدث هو العكس تمامًا الزيادة المفرطة بالوزن ، في بعض الحالات بعد توقف الرجيم تحدث زيادة مفرطة بالوزن و بعض الحالات الأخرى يحدث ضعف عام و وهن للجسم بالإضافة إلى تساقط الشعر و الشعور بالدوار و الملل من استكمال الحمية الغذائية .

الاسباب المباشرة لفشل الرجيم : 

 أولًا : بعض الأشخاص يتبع أنظمة الرجيم المتدالة على الإنترنت مثل رجيم الماء و رجيم التمر و رجيم الاناناس إلى أخره من المسميات الكثيرة تتسبب تلك الانواع من الرجيم بفقدان الكتلة العضلية للجسم بالتالي التخلص من الدهون سريعًا و حين التوقف يرجع الجسم إلى سابق عهدة لانه لم يحصل على غذائه الصحي من جميع العناصر الغذائية المتكاملة .

ثانيًا : أما الرجيم القاسي مثل اتباع بيضة في الصباح و كوب لبن في العشاء او أي نوع رجيم قاسي هم كثيرون يؤدي ذلك إلى تبطئ عملية التمثيل الغذائي بالجسم ( الأيض ) بالتالي يتم فقدان الوزن فقط في أول الأيام الحمية ثم يتوقف الوزن عند حد معين يصعب معه النزول ، تلك الانظمة القاسية لا تعتمد إلا على عنصر واحد أو عنصرين من المعادن ، فلا تزود الجسم بالعناصر الغذائية التي يحتاجها من أجل عملياته البيولوجية فيحدث الوهن العام و الضعف و تساقط الشعر و تجاعيد البشرة لأن الجسم لا يأخذ كفايته الغذائية بالتالي يصرف من نفسه كل ذلك من أهم عوامل  فشل الرجيم بالأساس .

ثالثًا : يقول خبراء التغذية حول العالم أن هو كليو جرام واحد أسبوعيًا حتى يضمن الخسارة المستمرة بالوزن و لكن الأنظمة التي تعتمد على خسارة سبع كليو جرامات او ثمان أسبوعيًا حتمًا تؤدي في الأخير لفشل الحمية الغذائية و فقدان توزان الجسم و توازن عملياته الأساسية .

رابعًا : من الأسباب الاخرى لفشل الرجيم هي نشاط الغدة الدرقية و نقص فيتامين د لأنه يعمل على إبطاء تأخر فقدان الوزن و يتسبب فقدانه بالعديد من المشاكل مثل القلق و الإضطراب و قلة النوم و في الأخير فشل الرجيم و زيادة الوزن بدلًا من خسارته .

خامسًا : من ضمن العوامل الاخرى التي تؤدي إلى فشل الرجيم هو عدم ممارسة الرياضة و النشاط البدني خصوصًا للأفراد الذين يقضون معظم أوقاتهم بالجلوس أمام المكتب الرياضة تزيد من معدل الحرق و تساعد على شد الجسم و عدم ترهل الجلد و تمنع اكتساب الوزن الزائد كما أنها ضرورية للممارسة مع الرجيم .

سادسًا : من أسباب الفشل الحتمية للرجيم هي تخطي الوجبات الغذائية هذا لا يبطئ الحرق فحسب و بل و يتسبب بالجوع أيضًا ..

سابعًا : لابد من أتباع الرجيم حسب أولًا العمر و كتلة الجسم العضلية و كتلة العظام و كتلة الدهون و الحجم و الطول و الوزن ليس أي نظام فحسب يجب تحديد و بدقة كل ذلك لتعرف أي نظام يجب إتباعه .

نصائح سريعة لعدم حدوث خلل الأيض أثناء الرجيم :

  • اتباع النظام الغذائي حسب العمر و الوزن و كتلة الجسم و كتلة دهون الجسم لا تنخدعي بالعناوين البراقة و عدد الكليوجرامات التي تخسرها الأخريات فما يناسب شخص لا يناسب أخر.
  • تضمين جميع العناصر الغذائية في الحمية من معادن و فيتامينات و ألياف و دهون مشبعة و أحماض و كربوهيدات إلى أخرة لضمان التمثيل الغذائي الجيد .
  • تقسيم وجبات الطعام من خمس إلى ست وجبات حتى لا تعطي الجسم فرصة لكي يصرف من نفسه و تتجنبي مشاكل الأيض مستقبلًا .