الذرية الصالحة Good Offspring هي هبة من الله تعالى يهبها لمن يشاء من عباده الصالحين، وصلاح الذرية دليل على صلاح الآباء الذين قد بذلوا الكثير من الجهد في إنشاء أبنائهم نشأة سليمة ليكونوا لهم ذرية صالحة تشهد لهم بنشأتهم الصالحة لهم أمام الله وأمام المجتمع، ولهذا قد ذكرت الذرية الصالحة في القرآن والأحاديث مراتٍ عديدة، كما كتب الكثير من الشعراء والأدباء عن الذرية، فالتكاثر وإنتاج الذرية هو من سنن الحياة التي تكتمل معها سعادتنا رجال ونساء.

أدعية للرزق بالذرية الصالحة

خير ما نبدأ به حديثنا  أن نتذكر  قول الله عزوجل .. بسم الله الرحمن الرحيم ” الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ” ” صدق الله العظيم .. الرزق بالذرية الصالحة حلم يراود كل زوجة و زوجة ،و لكن قد يتأخر الحمل لعدة أسباب سواء إن كانت لمشكلات مريضة خاصة بالزوج أو الزوجة أو غير ذلك ،و لكن الصبر و التمسك بالدعاء سيجعل الأمر يسيراً بأذن الله و سيرزقهم المولى عزوجل بالذرية الصالحة و جميعنا لا ينسى ما حدث بفضل الدعاء مع نبي الله زكريا عليه السلام فقد كان شيخاً كبيراً و زوجته عاقراً ،و لكنه لن يمل الدعاء إلى أن استجاب الله عز وجل له  و هنا نتذكر قوله سبحانه و تعالى .. بسم الله الرحمن الرحيم ..( كهيعص (1) ذِكْرُ رَحْمَتِ رَبِّكَ عَبْدَهُ زَكَرِيَّا (2) إِذْ نَادَىٰ رَبَّهُ نِدَاءً خَفِيًّا (3) قَالَ رَبِّ إِنِّي وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي وَاشْتَعَلَ الرَّأْسُ شَيْبًا وَلَمْ أَكُن بِدُعَائِكَ رَبِّ شَقِيًّا (4) وَإِنِّي خِفْتُ الْمَوَالِيَ مِن وَرَائِي وَكَانَتِ امْرَأَتِي عَاقِرًا فَهَبْ لِي مِن لَّدُنكَ وَلِيًّا (5) يَرِثُنِي وَيَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ ۖ وَاجْعَلْهُ رَبِّ رَضِيًّا (6) يَا زَكَرِيَّا إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلَامٍ اسْمُهُ يَحْيَىٰ لَمْ نَجْعَل لَّهُ مِن قَبْلُ سَمِيًّا (7) قَالَ رَبِّ أَنَّىٰ يَكُونُ لِي غُلَامٌ وَكَانَتِ امْرَأَتِي عَاقِرًا وَقَدْ بَلَغْتُ مِنَ الْكِبَرِ عِتِيًّا (8) قَالَ كَذَٰلِكَ قَالَ رَبُّكَ هُوَ عَلَيَّ هَيِّنٌ وَقَدْ خَلَقْتُكَ مِن قَبْلُ وَلَمْ تَكُ شَيْئًا ) صدق الله العظيم . و في آية آخرى بسم الله الرحمن الرحيم .. (هُنالِكَ دَعا زَكَرِيَّا رَبَّهُ قالَ رَبِّ هَبْ لِي مِنْ لَدُنْكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً أنك سَمِيعُ الدُّعاءِ (38) فَنادَتْهُ الْمَلائِكَةُ وَهُوَ قائِمٌ يُصَلِّي فِي الْمِحْرابِ أَنَّ الله يُبَشِّرُكَ بِيَحْيى مُصَدِّقًا بِكَلِمَةٍ مِنَ الله وَسَيِّدًا وَحَصُورًا وَنَبِيًّا مِنَ الصَّالِحِينَ ) صدق الله العظيم . يجب على المؤمن أن يكون على يقين بأن الله سبحانه و تعالى سيتجيب لدعائه ،و على الإنسان أن يختار الأوقات التي يستحب فيها الدعاء مثل وقت السحر ،و في السجود فأقرب ما يكون العبد إلى ربه و هو ساجد ،و في السفر ،و بين الآذان و الإقامة و كذلك يجب أن يلتزم المؤمن بآداب الدعاء و ألا يقوم برفع صوته أثناء الدعاء و كذلك عليه أن يلزم الخشوع و الخضوع لله سبحانه و تعالى  و أن يسأل المولى عزوجل بأسمائه الحسنى و يلح في دعائه دون يأس لأن الله عزوجل يحب السائلين بألحاح .


المواظبة على الإستغفار

فيقول المولى عزوجل و في كتابه العزيز  بسم الله الرحمن الرحيم  ( فقلت استغفروا ربكم أنه كان غفاراً يرسل السماء عليكم مدراراً و يمددكم بأموال و بنين و يجعل لكم جنات و يجعل لكم أنهاراً  ) صدق الله العظيم .. يجب أن يحرص المؤمن على المداومة على الأستغفار لما له من فوائد عديدة  من بينها الرزق بالذرية الصالحة . و في حديث لرسول الله صلى الله عليه و سلم عن فضل الإستغفار .. من لزم الاستغفار جعل الله له من كل ضيق مخرجاً، ومن كل هم فرجاً، ورزقه من حيث لا يحتسب ) صدق رسول الله صلى الله عليه و سلم  و من صيغ الإستغفار .. استغفر الله العظيم الذي لا إله الا هو الحي القيوم و اتوب اليه ..

– ربي لا تذرني فرداً ،و أنت خير الوارثين .
– ربي هب لي من لدنك ذرية طيبة انك سميع الدعاء .
– لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين .
– اللهم إني أسألك بأنك أنت الله الذي لا اله إلا أنت المنان بديع السموات والأرض ذي الجلال والإكرام الحي القيوم أن ترزقني بالذرية الصالحة .
– لا إله الا الله العظيم الحليم لا اله الا الله رب العرش العظيم لا اله الا الله رب  السموات السبع  ورب العرش  العظيم اللهم أني أسالك الذرية الصالحة .